شريط الأخبار

اجندة الاحداث

تموزآب 2020أيلول
السبتالاحدالاثنينالثلاثاءالاربعاءالخميسالجمعة
25262728293031
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
2930311234

الاخبار الاكثر مشاهدة

اخبار الشركات
الذكاء الاصطناعي يمهد الطريق لحلول تقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء المستقبلية

تكنونيوز - دبي - يشهد عالمنا الحالي توجه متعاظم نحو الرقمنة يتزايد بشكل يومي أكثر وأسرع من أي وقت مضى، ومع استمرار التوسع الرقمي والتطور في جميع أنحاء العالم، فإن أنظمة الاتصالات المعقدة ستصبح أكثر تعقيداً في السنوات القادمة. على هذا النحو، فإن مشغلي الاتصالات يعملون للحفاظ على ريادتهم في مجال الأساليب والأدوات والتقنيات المتقدمة التي تخلق أنظمة تعتمد على البيانات الذكية والقوية للحفاظ على الأتمتة والتطور المستمرين. ومع التكامل المستقبلي واسع النطاق بين تقنيتي الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، ستكون الشبكات وعمليات الاتصال أكثر تعقيداً مع تضاعف الأبعاد الوظيفية بشكل كبير، ما يعني بأن مهمة إدارة وتحسين حلول تقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء للغد تفوق بكثير القدرات البشرية.

ويقدم الذكاء الاصطناعي، الرائد عالمياً في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الذي تطوره اريكسون حالياً، وسائل مختلفة لإعادة اختراع عمليات الشبكة وإعادة تعريف محفظة منتجات المشغل لخلق فرص أعمال جديدة في مجال تقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء من خلال تسريع التحول الرقمي على كافة الأصعدة. وسيتمكن المشغلين مثل إريكسون، بفضل الذكاء الاصطناعي، إنشاء شبكة تعلم للتحسين المستقل لمواجهة التحدي المتمثل بزيادة تعقيد الشبكة بشكل ملائم وتحسين الأداء وتقليل التكاليف.

يمكن للمشغلين عبر التعلم الآلي والتحليلات الذكية المستندة إلى ركائزها الأساسية لناحية المنتجات والبرامج، بناء شبكة ذكية، وبالتالي زيادة الكفاءة عبر أتمتة المهام اليدوية لجعل المنتجات أكثر فعالية. ومع استخدام الأتمتة للذكاء على مستويات عالية للتنبؤ، وإنجاز العمليات دون تدخل بشري، يتم تخفيض الإنفاق التشغيلي بشكل كبير بالتزامن مع تحسين الخدمات المقدمة للعملاء بشكل ملحوظ، ويمكن تحقيق ذلك بسهولة بواسطة تطبيق الذكاء الاصطناعي، والذي يعتمد بشكل كبير على الخبرة، والفهم الشامل للتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي، والوصول الفعلي غير المحدود إلى مجموعات البيانات ذات الصلة.

ويمتلك الذكاء الاصطناعي القدرة على نقل وظائف ذكية لتمكين الحواف التحليلية لشبكة النفاذ الراديوي ووكلاء التعلم الذاتي في الشبكة الأساسية. وفي المقابل، يمكن أن يساعد المشغلين في تقليل عمليات ارسال البيانات الميدانية بنسبة تصل إلى 30%، وتقليل أوقات التسليم بين خلايا التحليلات بالإضافة إلى تخفيف النفقات التشغيلية في نقل شبكة النفاذ الراديوي بنسبة 50%، وتقليل استهلاك الطاقة على مستوى العقدة بنسبة 10 %- كل ذلك بالتزامن مع نشر حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بشكل أكثر سهولة. إضافة إلى ذلك ، يمكن للذكاء الاصطناعي تحسين الأداء وخفض تكاليف التشغيل من خلال تقليل معدل وقت المعالجة اللازم لعمليات التشغيل والهندسة وتحسين معدلات الدقة للمشغلين، بالإضافة إلى تحسينات أخرى قابلة للقياس.

من أجل تبني الذكاء الاصطناعي ووضعه موضع التنفيذ، سيكون استخدام نموذج التسليم كخدمة (aaS) هو المفتاح الرئيسي في مجال الأعمال المتعلقة بالبيانات، حيث يتم فصل البيانات عن الأنظمة لزيادة السرعة وتعزيز المرونة والكفاءة وتخفيض التكلفة. ويمكن للمشغلين الاستفادة من البائعين الرائدين مثل اريكسون لتحديد الفرص التي يمكن أن يكون فيها الذكاء الاصطناعي مفيدا، بدءاً من حلول الذكاء الاصطناعي والحلول التعليمية القائمة حالياً ومن ثم الانتقال إلى حلول جديدة باستخدام بيانات المشغل والتحليلات. في هذا الإطار سيحتاج المشغلون إلى إجراء العديد من التجارب لقياس الأداء ومتطلبات الصيانة المستمرة، إضافة إلى ذلك، سيكون من الضروري للمشغلين التغلب على التحديات القائمة في إطار عملياتهم الخاصة، مثل( شبكة النفاذ الراديوي، الشبكة الأسادسية، الحواف، تكنولولجيا الاتصال إلخ...) وتعزيز استخدام البيانات عبر منظومة الذكاء الاصطناعي المتكاملة. وأخيرًا، سيكون بمقدور الذكاء الاصطناعي التأثير على نماذج أنظمة دعم العمليات و أنظمة دعم الأعمال الحالية للمشغلين، ما يعني الحاجة للعمل في إطار منظومة متكاملة لتعزيز العمليات القائمة وخلق عمليات جديدة.

وتعتزم إريكسون، بفضل استراتيجيتها الخاصة بالذكاء الاصطناعي، تجنب تطبيقات التحليلات القائمة على الأجهزة المستقلة، والتي عادة ما تكون بطيئة ومكلفة، وذلك لصالح اعتماد تطبيقات وعروض نموذج التسليم كخدمة المرتكزة على الذكاء الاصطناعي. وتتبنى إريكسون مقاربة أولية للشبكة، مستفيدة من خبرتها في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لبناء
الكفاءة في مجال "الذكاء الاصطناعي" مع تقدمها في تطوير تقنيات الجيل الخامس وانترنت الأشياء، مع استمرار تعقيد إدارة الشبكة والتحكم فيها بشكل كبير. وسيعمل الذكاء الاصطناعي بشكل أساسي على تشغيل المشغلين في بناء منظومة إدارة الخدمة الأمثل، وخلق تجارب شخصية فعالة جديدة للعملاء والقطاعات التي تخدمهم، وفي النهاية تعديل خططهم في مواجهة التحويل الرقمي الذي يغزو العالم حالياً.

التاريخ : 2018/07/03 05:19:52

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضف تعليق
الاسم :  
التعليق :  


RSS
خاريطة الموقع
اتصل بنا


جميع الحقوق محفوظة لموقع تكنونيوز 2019 ©
^ أعلى الصفحة